الفتح يتحدث عن لعبة أمريكية بواسطة اردنية للهيمنة على العمل المصرفي

0 28

كشف النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي اليوم الأربعاء، عن وجود لعبة أمريكية لتغيير واجهة العمل المصرفي بالعراق من خلال دفع المصارف الأردنية في الساحة.
وقال البلداوي في تصريح صحفي، ان ” أمريكا تحاول تغيير نهجها بالسيطرة على الاقتصاد العراقي من خلال فرض العقوبات على المصارف العراقية وإدخال المصارف الأردنية وهو امر مخطط له”، مشيراً الى ان “يجب الانتباه الى الدور المشبوه الذي تقوم به أمريكا بمحاولة السيطرة على القطاع المصرفي العراقي ووضعه رهينه مصارف خارجية”.
وأضاف ان، “هذه اللعبة تذهب باتجاه تطابق الرؤى مع الجهات الأردنية والأمريكية” منوهاً الى ان أحد المصارف مالكها شخص ذو أصول صهيونية”.
واتم البلداوي حديثة: انه “يجب التدقيق في منح رخص للمصارف الأجنبية وخاصة الأردنية منها، فضلاً عن دعم القطاع الخاص ومحاولة رفع العقوبات عن المصارف العراقية من قبل الجانب الأمريكي”.
يذكر ان أمريكا فرضت عقوبات على 34 مصرفاً عراقياً بغية تحجيم الاقتصاد العراقي، وتدفع بإدخال المصارف الأردنية التي وصل عددها الى اربعة مصارف الى العراق للسيطرة التامة على الاقتصاد العراقي وسط اغفال من الحكومة العراقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار