بحثاً عن قادة حماس.. تقرير يتحدث عن تقنية وسعتها إسرائيل

0 104

نشرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، اليوم الأربعاء، تقريراً قالت فيه إن إسرائيل تستخدم برنامجاً واسعاً للتعرف على وجوه قادة حماس في غزة.
وأضافت الصحيفة: “الجهود التجريبية التي لم يكشف عنها في السابق تستخدم في عمليات رقابة واسعة على الفلسطينيين في غزة”.
وأشارت إلى “حالة الشاعر الفلسطيني مصعب أبو توهة الذي كان يمشي وسط نقطة تفتيش أقامتها القوات الإسرائيلية على طول الطريق السريع، بوسط غزة، في 19 تشرين الثاني، حيث طلب منه التنحّي جانباً، حيث وضع ابنه البالغ من العمر 3 أعوام، والذي كان يحمله وجلس أمام جيب عسكرية إسرائيلية”.
وتابعت: “وبعد نصف ساعة سمع أبو توهة اسمه، ثم عصبت عيناه، واقتيد للتحقيق. وقال أبو توهة (31 عاماً): لم أعرف ما كان يجري، وكيف عرفوا فجأة اسمي القانوني الكامل”، مضيفةً “حيث أكد ألّا علاقة له مع الحركات المسلحة وحماس، وكان يحاول الخروج إلى مصر”.
وأردفت: “ظهر لاحقاً أن أبو توهة مشى وسط مجموعة من الكاميرات المزوّدة بتكنولوجيا التعرف على الوجه، حسب ثلاثة مسؤولين إسرائيليين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم”.
التقرير قال: “وبعد مسح وجهه وتحديد هويته، وجد برنامج ذكاءٍ اصطناعي أن اسم الشاعر كان ضمن قائمة الأشخاص المطلوبين”.
وزاد: “وكان أبو توهة واحداً من مئات الفلسطينيين الذين تم انتقاؤهم من خلال برنامج التعرف على الوجوه الإسرائيلي السري، والذي بدأ في غزة العام الماضي”.
وتم استخدام البرنامج المتوسع والتجريبي لإجراء عمليات رقابة واسعة هناك، وجمع وجوه الفلسطينيين وتصنيفها بدون معرفتهم أو موافقتهم، حسبما يقول المسؤولون الاستخباراتيون والعسكريون والجنود الإسرائيليون.
وأضاف المسؤولون أن “برنامج التعرف على الوجوه، الذي تديره وحدة الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي، بما فيها وحدة الاستخبارات الإلكترونية يونيت 8200، تعتمد على تكنولوجيا تقدمها شركة كورسايت الإسرائيلية الخاصة”، وتابعوا أنها تستخدم “غوغل فوتوز”.
وسمحت التكنولوجيا المدموجة لإسرائيل لكي تلتقط الوجوه من الجماهير، ومن الصور المنقطة غير الواضحة التي تلتقطها المسيّرات.
وبحسب الصحيفة فإن تكنولوجيا التعرّف على الوجوه انتشرت حول العالم بسبب أنظمة الذكاء الاصطناعي المتقدمة.
وفي الوقت الذي استخدمت فيه دول التكنولوجيا لتسهيل السفر استخدمتها الصين وروسيا لاضطهاد الأقليات وقمع المعارضين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار