العراق و3 منتخبات عربية يتأهلون للدور الثالث ضمن تصفيات مونديال 2026

0 55

خطت قطر والسعودية والامارات والعراق واستراليا واليابان خطوة كبيرة نحو الدور الثالث من التصفيات الآسيوية المزدوجة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027 في كرة القدم، بتحقيق كل منها فوزاً ثالثاً توالياً في الجولة الثالثة الخميس.
ورفعت المنتخبات الستة رصيدها الى تسع نقاط وهي مرشحة الى تعزيزها بثلاث أخرى عندما تخوض الثلاثاء الجولة الرابعة.
ويتأهل أول منتخبين من المجموعات التسع إلى الدور الثالث من تصفيات كأس العالم المقررة في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، وفي الوقت عينه تحجز تلك المنتخبات مقاعدها في كأس آسيا 2027 في السعودية، علماً ان آسيا تتمثل بثمانية منتخبات مع احتمال ارتفاعها إلى تسعة حسب نتائج الملحق العالمي.
ثلاثية لبطلة القارة
واستهلت قطر حقبتها من دون قائدها حسن الهيدوس المعتزل دوليا السبت، بفوز كبير على جارتها الكويت 3-0 وابتعدت في صدارة المجموعة الأولى.
ويدين المنتخب القطري بطل النسختين الأخيرتين من كأس آسيا 2019 و2023 بالفوز الى نجمه اكرم عفيف الذي سجل هدفين (47 و67) وكان وراء الهدف الثالث الذي سجله البديل أحمد الراوي (51).
ورفع “العنابي” رصيده الى النقطة التاسعة في الصدارة، فيما تجمد رصيد الكويت عند ثلاث وتراجع الى المركز الثالث بفارق نقطة خلف الهند التي تعادلت مع أفغانستان سلبا.
فوز صعب للسعودية
وقاد سالم الدوسري المنتخب السعودي الى فوز صعب على ضيفه الطاجيكستاني 1-0 ضمن المجموعة السابعة بتسجيله الهدف الوحيد في الدقيقة 23، رافعاً رصيد بلاده الى تسع نقاط في الصدارة بفارق خمس أمام طاجيكستان والاردن الفائز على مضيفته باكستان 3-0.
وبدأ المنتخب السعودي اللقاء بضغط كبير من أجل افتتاح التسجيل وكاد سعود عبد الحميد يفعلها بعد مراوغته لأكثر من لاعب قبل أن يسدد كرة أبعدها أحد المدافعين من باب المرمى (14).
ونجح الدوسري في ترجمة ضغط رجال المدرب الايطالي روبرتو مانشيني في الدقيقة 23 بعد أن راوغ أكثر من لاعب وسدد الكرة داخل المرمى.
وفي المجموعة ذاتها، قاد مهاجم مونبلييه الفرنسي موسى التعمري منتخب الأردن إلى فوز أوّل، بتسجيله ثنائية خلال انتصاره السهل على مضيفه الباكستاني 3-0.
وكان الأردن بقيادة المدرب المغربي الحسين عموتة حقق أفضل نتيجة بتاريخه في كأس آسيا، عندما حلّ وصيفاً لقطر المضيفة مطلع السنة، لكنه لم يتأهل إلى كأس العالم.
وسجّل التعمري (2 و86) وعلي علوان (9 من ركلة جزاء) أهداف الأردن الذي رفع رصيده إلى أربع نقاط.
فوز صعب للعراق
وحقق المنتخب العراقي فوزا صعبا ومتأخراً على ضيفه الفيليبيني 1-0 على استاد البصرة الدولي بحضور 65 الف متفرج ضمن المجموعة السادسة.
وسجل مهند علي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 84.
ورفع العراق رصيده الى تسع نقاط في الصدارة بفارق خمس أمام مطاردته المباشرة إندونيسيا التي تغلبت على فيتنام 1-0 وانتزعت منها المركز الثاني بفارق نقطة واحدة، فيما تجمد رصيد الفيليبين عند نقطة واحدة في المركز الأخير.
وفي الثامنة، قطعت الامارات شوطا كبيرا نحو الدور الثالث بفوزها الصعب على ضيفها اليمن 2-1 في ابوظبي.
وسجل علي صالح (24 من ركلة جزاء) و سلطان عادل (72) هدفي الإمارات، وعبدالله ادريس (70 خطأ في مرمى منتخب بلاده) هدف اليمن.
ورفعت الامارات رصيدها في الصدارة الى 9 نقاط، وبقي اليمن ثالثا وله 3 نقاط.
وتحتاج الامارات الى تجديد الفوز على اليمن الثلاثاء لضمان احدى بطاقتي المجموعة الى الدور الثالث.
وفي المجموعة ذاتها، حقق البحرين فوزا كبيرا على مضيفته نيبال بخماسية نظيفة تناوب على تسجيلها مهدي فيصل الحميدان (2) وسيد مهدي باقر (9) وعلي جعفر مدن (45+4) وابراهيم مبارك الختال (87) واسماعيل عبد اللطيف (90+6 من ركلة جزاء).
وأقيمت المباراة على استاد البحرين الوطني بالرفاع.
أستراليا بحاجة لنقطة
وباتت أستراليا على بعد نقطة من بلوغ الدور الثالث، بعد فوزها على ضيفها لبنان 2-0 في سيدني ضمن المجموعة التاسعة.
ورفعت استراليا رصيدها إلى تسع نقاط وتجمد رصيد لبنان عند نقطتين وتراجع الى المركز الثالث بفارق نقطتين خلف فلسطين الفائزة على بنغلادش 5-0 على استاد جابر الأحمد الدولي في الكويت.
أمام 27 ألف متفرّج، لم يمهل منتخب أستراليا ضيفه الوقت الكافي لجس النبض، فبعد مرور خمس دقائق افتتح لاعب الوسط كيانو باكوس التسجيل بعرضية خدعت الحارس مصطفى مطر.
عزّزت أستراليا الفارق عبر كاي رولز بتسديدة من زاوية ضيقة الى سقف المرمى (54).
ويلتقي المنتخبان مجدداً الثلاثاء في العاصمة كانبيرا المحتسبة على أرض لبنان، بسبب عدم وجود أي ملعب في لبنان يتطابق مع معايير الاتحادين الآسيوي والدولي.
تعثر سوريا
وسقطت سوريا في فخ التعادل على أرض ميانمار المغمورة 1-1 في مجموعة ثانية اقتربت فيها اليابان من التأهل، بعد فوز ثالث توالياً على ضيفتها كوريا الشمالية 1-0 بهدف آو تاناكا (2).
وبعد تأخرها بهدف سو مو كياو (35)، ردّت سوريا عبر البديل علاء الدالي (71)، لترفع رصيدها إلى أربع نقاط، بفارق خمس عن اليابان المتصدرة التي بات مصير مباراتها المقبلة على أرض كوريا الشمالية الثلاثاء في مهبّ الريح، بعد تعبير الأخيرة عدم قدرتها على استضافتها.
وسجّل سون هيونغ-مين هدفاً، لكن كوريا الجنوبية سقطت بفخ التعادل أمام ضيفتها تايلاند 1-1، في أوّل مباراة لـ”محاربي تايغوك”بعد إقالة المدرب الألماني يورغن كلينسمان اثر الاخفاق في كأس آسيا الأخيرة، والشجار بين سون ولاعب باريس سان جرمان الفرنسي الشاب لي كانغ-إن الذي أدى إلى خلع في اصبع نجم توتنهام الإنكليزي عشية الخسارة أمام الأردن 0-2 في نصف النهائي.
سجّل لتايلاند سوفانات مويانتا (62) خلافاً لمجريات اللعب، بعد ان افتتح سون التسجيل في الدقيقة 42 من مسافة قريبة.
ورفعت كوريا الجنوبية رصيدها إلى سبع نقاط في صدارة المجموعة الثالثة، بفارق ثلاث عن كل من تايلاند والصين التي أهدرت تقدمها بهدفين على مضيفتها سنغافورة قبل تعادلهما 2-2.
واستعادت عمان توازنها بفوزها على ضيفتها ماليزيا 2-0 في مسقط في المجموعة الرابعة سجلهما عصام عبدالله الصبحي (58) ومحسن صالح الغساني (88).
وعوضت عمان خسارتها امام مضيفتها قرغيزستان 0-1 في الجولة الثانية وحققت فوزها الثاني، رافعة رصيدها الى ست نقاط ومنتزعة الصدارة بفارق الاهداف من ضيفتها التي منيت بالخسارة الاولى بعد فوزين متتاليين وتراجعت الى المركز الثالث.
وأكرمت ايران وفادة ضيفتها تركمنستان بخماسية نظيفة في طهران ضمن المجموعة الخامسة.
وهو الفوز الثاني لإيران في التصفيات وجاء بعد تعادلها مع مضيفتها أوزبكستان 2-2 في الجولة الثانية، فعززت صدارتها برصيد سبع نقاط بفارق الاهداف أمام الأخيرة التي تغلبت على مضيفتها هونغ كونغ 2-0.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار