تقنية “الفار” تثير الجدل في الدوري التونسي

0 85

خلّفت تقنية حكم الفيديو (الفار) احتجاجات كبيرة في الدوري التونسي، بسبب بعض القرارات المثيرة للجدل التي اتُخذت في مباريات الجولة الافتتاحية لمرحلة التتويج باللقب، وذلك بعد عودة المسابقة إلى النشاط خلال هذا الأسبوع، إثر غياب طويل.
وكشف مصدر من الاتحاد التونسي لكرة القدم، في تصريحات صحفية، أن رئيس لجنة الحكام الجديد في الاتحاد، ناجي الجويني، سيجتمع مع المشرفين على تقنية الفار من أجل التوصل إلى حلول لتجاوز المشاكل التقنية هذه، وذلك قبل انطلاق منافسات الجولة الثانية من بطولة الدوري التونسي يوم السبت المقبل، بلقاء النادي الأفريقي والاتحاد المنستيري.
وكان الجويني قد اتخذ العديد من القرارات من أجل تطوير هذه التقنية، مثل الاعتماد على 12 كاميرا لتصوير المباريات، وذلك للمرة الأولى في الملاعب التونسية. كما عقد اجتماعات بالحكام، وأشرف بشكل مباشر على تدريباتهم وتحضيراتهم لاستئناف المنافسات.
وبدأت مشاكل تقنية الفار منذ اللقاء الافتتاحي الذي جمع الترجي والملعب التونسي، أول من أمس الثلاثاء، عندما تعطّلت التقنية لبضع دقائق، حينما كان الحكم أمير لوصيف بصدد التثبت من لقطة هدف سجله الترجي. وأكد مدرب الملعب التونسي، حمادي الدوّ، في المؤتمر الصحافي بعد اللقاء، أن التوقّف لمدة طويلة أثّر على الجهوزية البدنية للاعبيه عند استئناف اللعب.
كما اشتكت جماهير النجم الساحلي من عدم اعتماد “الفار” في التثبت من ركلة جزاء طالب بها الفريق ضد المنستيري، في المباراة التي جمعتهما، أمس الأربعاء.
وتكرر نفس المشكلة في مواجهة ناديي الصفاقسي والأفريقي، أمس الأربعاء، وذلك بعد حصول عطب تقني كذلك في سمّاعات الحكم محرز المالكي، وهو ما حرمه من التواصل مع غرفة الفار، لفترة زمنية قصيرة.
وأعلن النادي الأفريقي في بيان رسمي، اليوم الخميس، احتجاجه على القرارات التحكيمية في مباراته أمام الصفاقسي في بطولة الدوري التونسي، وتحديداً في لقطة إقصاء نجمه بسام الصرارفي، وركلة الجزاء التي لم يعلنها الحكم في الدقيقة 32.
وأضاف النادي: “وفي هذا السياق نذكّر بأنّ مساعد الحكم الأول أحمد الذويوي، قد أضرّ بالفريق في مباراة سابقة، وطلبنا منذ ذلك الوقت بعدم إعادة تعيينه في مواجهات الأفريقي، وذلك عبر خطاب رسمي للجنة التحكيم، كما أن حكم غرفة الفار خالد قويدر لم يطلب من المالكي مشاهدة لقطة ركلة الجزاء”.
واختتم النادي الأفريقي بيانه ذاكراً: “نحمّل مسؤولية المظلمة التي تعرضنا إليها، للهياكل الرياضية وخاصة اللجنة المشرفة على التحكيم، التي انتظرنا منها العدل والإنصاف، ويدعو النادي الأفريقي إلى ضرورة أخذ القرارات الحاسمة، لضمان حق نادينا والمساواة بين كلّ الأندية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار