مستشارية الأمن القومي تقيم الاحتفالية الثالثة بذكرى يوم التسامح الوطني

0 71

برعاية مستشار الأمن القومي، السيد قاسم الأعرجي، أقامت مستشارية الأمن القومي ، اليوم الأربعاء، الاحتفالية الثالثة بذكرى يوم التسامح الوطني ، وتحت شعار (يوم التسامح الوطني) والذي يصادف يوم زيارة قداسة بابا الفاتيكان إلى العراق ولقائه مع المرجع الأعلى السيد السيستاني، بحضور وزيرة الهجرة والمهجرين السيدة إيفان فائق، ورجال دين وممثلين من مختلف ألوان الطيف العراقي ومكوناته ، فضلا عن مسؤولين حكوميين وشخصيات سياسية وسفراء عدد من الدول .

وافتتح السيد الأعرجي، الاحتفال بكلمة أكد فيها، أن تنوع المكونات العراقية أضاف قوة للبلد، وأن العراق انفرد بهذا التنوع الجميل بكل أطيافه ، مشيرا إلى أن التسامح يعني القدرة على قبول الآخر والتصالح مع الذات ويعني أيضا البحث عن الحقيقة التي هي أهم من أي انتماء.

وأضاف السيد الأعرجي، أن يوم التسامح يمثل أحياءً لذكرى لقاء الإمام السيستاني مع قداسة بابا الفاتيكان، والذي كان رسالة للتعايش والتواصل وقبول الآخر، لافتا إلى أن المجتمع العراقي متسامح مع نفسه وسريع الانسجام مع الآخرين، وهي محطات مهمة لترسيخ التعايش السلمي بين أبناء البلد الواحد.

واكد الاعرجي أن الصعوبات علّمت العراقيين الكثير من أجل تجاوزها والالتحام كشعب واحد بوجه التحديات. كما شهد الحفل، إلقاء كلمات من مختلف مكونات الشعب العراقي ركزت جميعها على أهمية التعايش السلمي ونبذ الخلافات والتوجه نحو بناء الوطن الواحد الذي يحتضن جميع أبنائه، مؤكدين أن التنوع قوة للعراق الواحد وليس ضعفا .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار