السعودية وجهة العراق الجديدة تجارياً.. اقتصادي يتوقع المستقبل

0 9

توقع خبراء في مجال الاقتصاد، اليوم الخميس، نمو التجارة بين العراق والسعودية خلال الفترة المقبلة، فيما أكدوا أن أهمية تطوير التبادل التجاري بين البلدين، كون السعودية تمتلك أحد أقوى اقتصادات الشرق الأوسط.
وقال غازي فيصل، مدير المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية، في تصريح تابعته الوكالة العراقية الاخبارية الدولية، إن “السعودية تمثل أحد الاقتصادات الإقليمية العملاقة، إذ يقترب ناتجها الإجمالي السنوي من تريليون دولار، وخلال العقود الماضية ذهبت إلى الاستثمار بمجال المعادن إضافة إلى الغاز والنفط، فهي المنتج الأول للبترول في العالم، كما أنها مستثمر مهم في الزراعة والصناعة، وسبق أن عرضت على العراق الاستثمار في الزراعة جنوب البلاد، لكن الضغوط من قبل القوى المناهضة للانفتاح على السعودية عطلت المشروع”.
وأضاف فيصل، أن “اليوم هناك انفتاحاً مهماً على السعودية، إذ جرى توقيع اتفاقية منذ زمن رئيس الوزراء الأسبق حيدر العبادي، وتم تشكيل المجلس الاقتصادي العراقي السعودي الذي يعقد اجتماعات مشتركة وانفتح العراق على المستثمرين السعوديين في مختلف المجالات”.
وأشار فيصل، إلى أن “السعودية لاعب كبير في العلاقات الاقتصادية الدولية وعضو مهم في مجموعة العشرين للقوى الاقتصادية في العالم، لذا فمن المهم أن ينفتح العراق على المملكة ويستفيد من قدراتها”.
وبالمقارنة مع دول الجوار، يفصل مدير المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية، أن “تركيا تختلف طبيعة منتجاتها، بحكم وفرة المياه والأرض فهي بلد زراعي وصناعي مهم وسيبقى التبادل التجاري لا غنى عنه مع تركيا”.
أما إيران، والكلام لفصيل، أنها “بلد مهم تجاريا، لكنها مكبلة بالعقوبات الاقتصادية، حيث تعاني من قيود على حركة العملة للتجارة مع إيران، مما يسبب وجود للسوق الموازي في العراق والتحويلات السوداء وغيرها من القضايا التي تحمل الاقتصاد العراقي مشكلات كبيرة”.
ومن المعروف أن الأسواق العراقية تعتمد على تركيا وإيران في سد احتياجاتها من السلع، إذ بلغ حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا 20 مليار دولار بحسب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بينما تنوي إيران أن تصل إلى هذا الرقم بحلول 2027.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار