حرمان آسيوي قاسٍ يهدد يونس محمود!

0 28

بات نجم الكرة العراقية ونائب رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم يونس محمود مهددًا بالحرمان من العمل الإداري بعقوبة آسيوية قاسية.
وسبق أن فرض الاتحاد الآسيوي غرامةً ماليةً على يونس محمود بقيمة 30 ألف دولار بسبب تصريحاته بعد الخسارة أمام الأردن والخروج من كأس آسيا 2023 التي نظمتها قطر مطلع العام الحالي، إذ هاجم فيها الحكم الإيراني-الأسترالي علي رضا فغاني.
وقالت مصادر مطلعة: “إن عددًا من أعضاء الاتحاد العراقي لكرة القدم، تعمدوا إخفاء المخاطبات الخاصة بتسديد مبالغ العقوبة الصادرة بحق الكابتن يونس محمود نتيجة دفاعه عن المنتخب الوطني بقضية الحكم الإيراني علي رضا فغاني”.
وأضافت: “كتاب التأكيد الصادر من لجنة انضباط فيفا، تم إخفاؤه بتعمدٍ كي تتضاعف العقوبة في حال عدم السداد، وقد تصل إلى الحرمان من العمل الإداري لفترة طويلة جدًا ولربما يكون القرار أقسى من ذلك، كون الاتحاد الآسيوي سيتهم الاتحاد العراقي بالإهمال في هذا الملف”.
يونس محمود منزعج من صمت الاتحاد العراقي
ونوهت المصادر: “هذا الأمر أزعج كثيرًا نائب رئيس الاتحاد العراقي يونس محمود، الذي أبدى امتعاضه من تعامل الاتحاد العراقي مع ملف عقوبته، خصوصًا أن الاتحاد هو الملزم بدفع الغرامة، إلا أنه التزم الصمت حيال هذا الشأن وهذا الأمر أثار حفيظة النجم السابق لأسود الرافدين واستغرابه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار