ترامب يصل إلى المحكمة للإدلاء بأقواله.. و3 نقاط ضعف لإفشال قضية “شراء الصمت”

0 81

وصل دونالد ترامب، اليوم الاثنين، إلى محكمة في نيويورك، حيث من المقرر أن تقدم فرق الادعاء والدفاع المرافعات الافتتاحية في المحاكمة الجنائية التاريخية للرئيس الأمريكي السابق مقابل رشوة.

وأمرت القاضية ترامب (77 عاماً) بالمثول أمام محكمة مانهاتن طوال مدة القضية، مما أبعده إلى حد كبير عن الحملة الانتخابية لأسابيع بينما يتحدى الرئيس جو بايدن للبيت الأبيض في انتخابات نوفمبر.
وفي سياق متصل، قالت صحيفة “نيويورك تايمز”: إنه على الرغم من أن المدعي العام في نيويورك، ألفين ل. براغ، جمع “جبلا من الأدلة” ضد الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في قضية شراء صمت ممثلة إباحية، فإن الإدانة “ليست مضمونة”.
ويواجه ترامب، 34 تهمة تتعلق بالاحتيال التجاري كجزء من خطة للتستر على مدفوعات للممثلة الإباحية السابقة، ستورمي دانييلز، مقابل شراء صمتها عن علاقته الجنسية المفترضة معها، وذلك قبيل الانتخابات الرئاسية لعام 2016، التي فاز فيها بفارق ضئيل عن منافسته الديمقراطية، هيلاري كلينتون.
وسيعرض المدعون القضية رسمياً اليوم الإثنين، على هيئة محلفين مكونة من 12 شخصا، في أول محاكمة جنائية لرئيس أميركي سابق، وهي قضية يمكن أن تصنف ترامب كمجرم في وقت يستعد فيه لخوض انتخابات الرئاسة مرة أخرى.
ووفقاً لصحيفة “نيويورك تايمز”، فإن هذه القضية المعروضة على محكمة في مقاطعة مانهاتن بنيويورك، “سيكون لها صدى في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وستختبر متانة النظام القضائي الذي يهاجمه ترامب”.
وعلى مدى الأسابيع الستة المقبلة، سيستغل محامو ترامب “3 نقاط ضعف واضحة: مصداقية الشاهد الرئيسي، ومسؤولية الرئيس، والتعقيد القانوني للقضية”.
وسيسعى ممثلو الادعاء إلى “المناورة حول نقاط الضعف هذه، وإبهار هيئة المحلفين بحكاية تمزج بين السياسة والجنس، بينما يواجهون متهما يتمتع بسجل طويل من التهرب من العواقب القانونية”، بحسب الصحيفة.
وإلى ذلك، سيسعى الادعاء إلى تعزيز مصداقية ذلك الشاهد الرئيسي، مايكل د. كوهين، الوسيط السابق لترامب الذي اعترف سابقاً بالذنب في جرائم فدرالية بسبب دفع أموال للنجمة الإباحية السابقة.
وفي هذا الخصوص، قال دانييل ج. هورويتز، محامي الدفاع المخضرم الذي عمل سابقاً في مكتب المدعي العام لمنطقة مانهاتن: إنه من المتوقع أن يؤكد المدعون العامون قصة كوهين حيثما أمكن ذلك.
وأضاف هورويتز: “لدى الادعاء مجموعة من الأدلة لدعم ما يقوله كوهين”.
ويشهد، الإثنين، مرافعات افتتاحية، تشكل فرصة لكل جانب لعرض قضيته على المحلفين ولشن هجمات استباقية على شهود الجانب الآخر.
وستبقى هويات النساء الخمس والرجال السبعة في هيئة المحلفين سرية لضمان سلامتهم.
ومع ذلك، ذكرت “نيويورك تايمز” أن هيئة المحلفين، التي أصبحت نهائية الجمعة، وتضم شخصين على الأقل أعربوا عن بعض المودة تجاه الرئيس السابق، علماً بأن عضو واحد متشكك منهم يفرض بطلان المحاكمة، وهي نتيجة يسعى ترامب لتحقيقها باعتبارها نصرا.
وأمر القاضي الرئيس السابق بحضور كل يوم من أيام المحاكمة. وتتطلب إدانة ترامب إصدار المحلفين قرارهم بالإجماع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار