بعد اختتام زيارته إلى بغداد.. الرئيس التركي يصل إلى أربيل

0 87

وصل الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الاثنين، إلى أربيل، عاصمة إقليم كوردستان في إطار جولته الرسمية إلى العراق التي استهلها بزيارة بغداد، وهي الأولى من نوعها منذ آذار 2011 عندما كان رئيساً للحكومة.
وكان في استقبال أردوغان بمطار أربيل الدولي، رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، ورئيس حكومة الإقليم مسرور بارزاني.
كما شارك في استقبال الوفد التركي الضيف في المطار عدد من مسؤولي الإقليم ومنهم نائب رئيس حكومة الإقليم، قوباد طالباني، ووزير داخلية كوردستان، ريبر أحمد، ومحافظ أربيل، أوميد خوشناو، ووزير البيشمركة، شورش إسماعيل.
ومن المقرر أن يعقد أردوغان خلال الزيارة، اجتماعاتٍ مع الرئيس مسعود بارزاني، ورئيس الإقليم، نيجيرفان بارزاني ورئيس الحكومة مسرور بارزاني، لبحث عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك.
وفي وقت سابق اليوم، قال نيجيرفان بارزاني في منشور على موقع إكس: “تأتي زيارة الرئيس رجب طيب أردوغان التاريخية إلى بغداد وأربيل في وقت مهم للغاية، وهي تسلط الضوء على العلاقات السياسية والاقتصادية والأمنية المتينة بين العراق وإقليم كوردستان مع تركيا”، متابعاً: “أتطلع إلى مناقشة القضايا الملحة، بما في ذلك السلام والاستقرار والتنمية الاقتصادية”.
ويرافق أردوغان في زيارته وفد رفيع المستوى يضم وزراء الخارجية هاكان فيدان والدفاع يشار غولر والداخلية علي يرلي قايا والتجارة عمر بولاط والنقل والبنية التحتية عبد القادر أورال أوغلو والزراعة والغابات إبراهيم يوماقلي والطاقة والموارد الطبيعية ألب أرسلان بيرقدار والصناعة والتكنولوجيا محمد فاتح قاجر إلى جانب رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون ومستشار الرئيس للسياسات الخارجية والأمنية عاكف تشاغطاي قليج.
ووصل الرئيس التركي الاثنين، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحداً، حيث استقبله رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، في المطار بمراسم عُزف فيها السلامان الوطنيان، العراقي والتركي، وجرى استعراض حرس الشرف الذي يمثل مختلف صنوف القوات المسلحة، كما أطلقت المدفعية 21 إطلاقة تحية في مراسم الاستقبال.
وخلال زيارته التقى أردوغان مع نظيره العراقي عبد اللطيف رشيد ورئيس الوزراء العراقي في العاصمة بغداد.
وأكد المكتب الإعلامي للسوداني، اليوم توقيع 26 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين العراق وتركيا في إطار زيارة أردوغان إلى بغداد، ومنها اتفاق الإطار الاستراتيجي بين البلدين ومذكرة اتفاق إطاري للتعاون في مجال المياه ومذكرة تفاهم مشروع طريق التنمية واتفاقية تشجيع وحماية وتبادل الاستثمارات ومذكرة تفاهم في مجال التدريب العسكري، بين وزارتي الدفاع العراقية والتركية ومذكرة تفاهم للتعاون الأمني، بين وزارتي الداخلية العراقية والتركية ومذكرة تفاهم في مجال الكهرباء.
وترأس السوداني وأردوغان، وفدي البلدين في المباحثات الموسعة التي عقدت في القصر الحكومي ببغداد، اليوم الاثنين، التي بحثت اتفاق الإطار الستراتيجي الذي سيمثل خارطة طريق لبناء تعاون ستراتيجي مستدام، والتأكيد على أهمية طريق التنمية في الجانب الاقتصادي وتعزيز التكامل الاقتصادي إلى جانب مناقشة تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية وزيادة التجارة وتشجيع الاستثمار، على المستوى الرسمي عبر اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين، والسعي لتفعيل مجلس الأعمال العراقي التركي، وجعله منصة يتبادل الطرفان من خلالها خبراتهما العملية، والمشاركة في تعزيز التعاون وتنمية المشاريع في البلدين.
وجرى، خلال المباحثات، التأكيد على تعزيز الأمن المشترك بين البلدين، وعدم السماح بأن تكون أراضي البلدين منطلقاً للاعتداء بينهما، ووجود حاجة حقيقية لتأسيس مؤسسات صناعية عراقية – تركية مشتركة داخل العراق، برأس مال مشترك، والعمل على تسهيل إجراءات منح سمات الدخول للمواطنين العراقيين لغرض السياحة والتجارة والاستثمار والعلاج والدراسة.
كما رعى رئيس الوزراء العراقي والرئيس التركي مراسم توقيع مذكرة تفاهم رباعية بين العراق وتركيا وقطر والامارات، تهدف الى التعاون المشترك بشأن (مشروع طريق التنمية) الستراتيجي، وذلك بحضور أعضاء الوفدين التركي والعراقي، من وزراء ومستشارين، حيث وقع المذكرة عن الجانب العراقي وزير النقل رزاق محيبس، وعن الجانب التركي وزير النقل والبنية التحتية عبد القادر أورال أوغلو. فيما وقع عن الجانب القطري وزير المواصلات جاسم بن سيف السليطي، ووقع عن الجانب الإماراتي وزير الطاقة والبنية التحتية سهيل محمد المزروعي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار