غضب عارم في صفوف “الصابئة المندائيين” بعد مهاجمة معبد في ميسان

0 101

تعرض مندى الصابئة المندائيين في محافظة ميسان، لهجوم مسلح ما تسبب بإصابة اثنين من حراس المندى، واشعال الغضب في صفوف طائفة الصابئة المندائيين في العراق وخارجه.
وأكدت رئاسة طائفة الصابئة المندائيين ومجالسها (الروحانيّ والشؤون و العموم) في بيان، وقوع “اعتداء مسلح غادر وقع فجر الجمعة 2024/3/8 على مندى الطائفة في محافظة ميسان والذي ادى الى إصابة عدد من حرس بناية المندى الأبرياء”.
وطالبت الرئاسة “الجهات الامنية بملاحقة هؤلاء المتورطين بهذا الفعل الاجرامي الخطير وكشفهم وتقديمهم للعدالة القانونية لينالوا عقابهم”.

الحكومة مسؤولة عن حماية الطائفة وممتلكاتها

من جانب اخر، طالب مجلس أعيان الصابئة المندائيين الحكومة العراقية بتحمل مسؤوليتها لحماية الطائفة وممتلكاتها، مستنكرا الاعتداءات السافرة المتكررة على ابناء الطائفة و ممتلكاتهم و منها الحدث الأخير يوم أمس الساعة 5 فجراً في محافظة ميسان حيث قامت مجموعة من المسلحين بالهجوم على معبد الصابئة المندائيين مما ادى الى اصابة أثنين من حرس المعبد بجروح خطيرة.
وأكد المجلس انه بعد الادانة و الاستنكار على هذا العمل الغادر الجبان نعلن ان هذا عدوان واضح و نحمل الحكومة العراقية مسؤوليتها عن حماية الطائفة و ممتلكاتها، كما اجرى رئيس مجلس اعيان الصابئة اتصالات مع الجهات المعنية”.

الغضب يصل الى كندا

وفي ذات السياق، أصدرت اللجنة التحضيرية لتجمع المندائيين الديمقراطيين في كندا، بيانا “ناريا”، قالت فيه ان “فئة ضالة قامت يوم الجمعة ٨ آذار ٢٠٢٤ باعتداء مسلح آثم وجبان على معبد طائفتنا طائفة الصابئة المندائيين في مدينة العمارة بمحافظة ميسان “.
وأضافت انه “إننا إذ ندين ونستنكر هذا الاعتداء غير المبرر إلا بدافع من أعمى بصرهم وبصيرتهم حقدهم الدفين على السلم والتآخي بين أطياف وطننا العراق الحبيب، إننا في الوقت الذي نطالب أبناء وطننا الخيرين الى الوقوف ضد هذه الأعمال الإجرامية والتصدي لها لأنها ستطال مكونات وجهات أخرى وبالتالي هو زعزعة السلم الأهلي والتآخي في ظرف غاية في الصعوبة التي يواجهها بلدنا الغالي ونطالب الجهات الأمنية المسؤولة أن تكثّف البحث والتقصي عن الجهة الباغية ومن يقف ورائها”.

استنكار صابئي نيابي

من جانبه، دعا رئيس كتلة الصابئة المندائيين النيابية أسامة البدري، القوات الأمنية في ميسان للتحقيق العاجل في الموضوع وكشف الجناة ومحاسبتهم.
وقال في بيان: “ندين ونستنكر الاعتداء الجبان الذي تعرض له مندى الصابئة المندائيين في محافظة ميسان، والمتمثل بالهجوم المسلح الذي لانعرف دوافعه، والذي أدى الى إصابة أثنين من حرس المعبد من ابنائنا وهم الان يرقدون بالمستشفى لتلقي العلاج”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اكتشاف المزيد من الوكالة العراقية الاخبارية الدولية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

آخر الأخبار